انها ليست سوريا او اليمن .. بل العوامية !

8

اظهر مقطع فيديو حصلت عليه "شبكة الإعلام المقاوم" حجم الدمار الذي طال مدينة العوامية بعد اسابيع على محاصرتها من قبل جيش الكيان السعودي بهدف تهجير الاهالي واحداث تغيير ديموغرافي في المنطقة.

واظهرت اللقطات تضرر اعداد كبيرة من المباني، فيما سويت بعضها بالأرض، وخصوصا المساجد والحسينيات، مما يظهر الحقد الطائفي للكيان السعودي تجاه اتباع اهل البيت (ع).

وتشير المشاهد إلى أن جيش الكيان السعودي استخدم اسلحة وآليات ثقيلة في ضرب العوامية واستهداف منازلها ومبانيها، مما ادى إلى احداث دمار يبدو للوهلة الاولى انها مشاهد من سوريا او اليمن. 

وبحسب احصائيات جمعتها "شبكة الإعلام المقاوم" مؤخرا فإن عدد المباني المدمرة في العوامية بلغت 488 مبنى بحي المسورة (احدى احياء العوامية التراثية) بما فيها ستة مساجد وثمانية حسينيات، وحوزة النمر، فيما بلغ عدد المباني التي هدمتها قوات الاحتلال السعودي خارج حي المسورة 59 مبنى بما فيها مغتسل للموتى.

وامعانا في في اجرامه وبطشه قام الجيش السعودي، بحسب نشطاء وشهود عيان، بهدم بعض المباني بما فيها من أثاث ودون إبلاغ أصحابها.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.