منظمة حقوقية تدعو حكومة باكستان لوضع حد للمجازر التي ترتكب ضد الشيعة

49

ادانت منظمة "شيعة رايتس ووتش" التفجيرات الإجرامية التي وقعت في مدينة كويتا عاصمة بلوشستان وادت الى استشهاد 15 شخصا على الاقل واصابة 32 آخرين والذي اقدمت على تنفيذه الجماعات الإجرامية التكفيرية الناشطة في باكستان. 

وذكرت المنظمة في بيان له إن "الانفجار جاء ضمن سلسلة عمليات ارهابية ترتكبها الجماعات السلفية المتطرفة التي تنشط في باكستان وأفغانستان، والتي تتخذ من الإرهاب والعنف وسيلة لتمرير اجندتها، وتسعى الى إبادة المسلمين الشيعة أينما تمكنت من ذلك، بدوافع الكراهية والتكفير والطائفية".

واضافت أن "مدينة كويتا تعتبر من المدن المنكوبة بعد ان تعرضت الى عشرات التفجيرات الإرهابية التي اسفرت عن مقتل المئات وجرح الالاف من الشيعة المدنيين العزل وسط موقف رسمي غير مسؤول لم يحد من التهديدات والمخاطر التي تستهدف السكان".

وطالبت المنظمة "السلطات في باكستان بتحمل مسؤولياتها القانونية والأخلاقية في حماية الشيعة من بطش الجماعات الإرهابية"، مؤكدة أن "أهالي مدينة كويتا يتعرضون مع سبق الإصرار والترصد لجرائم ضد الإنسانية على المجتمع الدولي التحرك لمواجهتها ونجدة الأبرياء".


 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.