نيابة النظام الخليفي تعتقل أحد علماء الدين بناء على تهم كيدية جاهزة 

66

أمرت النيابة العامة في النظام الخليفي، بتوقيف عالم الدين السيد محي الدين المشعل أسبوعاً على ذمة التحقيق، بناء على تهم كيدية جاهزة يسوقها النظام ضد المعارضين والنشطاء ورجال الدين.

وذكرت وسائل إعلام، أن النيابة أمرت بتوقيف السيد المشعل، من بلدة جدحفص، والتحقيق معه بعد أن وُجّهت إليه تهمتي “التحريض على كراهية النظام، والتعدي على إحدى الملل”، من غير أن ترد معلومات عن تفاصيل الاتهام وأسبابه.

وقال المحامي عبد الله الشملاوي إنه لم يُمكّن من لقاء السيد المشعل وحضور جلسات التحقيق التي جرت ظهر امس الأربعاء.

وقد اعتقلت السلطات في البحرين السيد المشعل قبل يومين من الجسر الرابط بين السعودية والبحرين أثناء قدومه من الكويت، حيث كان يُقيم هناك فترة ويمارس التبليغ الديني.

ولم يُعرَف عن السيد المشعل الاشتغال في السياسة أو إصدار مواقف معارضة للنظام، وهو خطيب معروف وله مؤلفات دينية ومختص في الموضوعات القرآنية.

ودأبت سلطات النظام الخليفي خلال السنوات الماضية على اعتقال عدد كبير من رجال الدين والعلماء وإسقاط الجنسية عنهم والتنكيل بهم، فيما عمدت إلى لصق التهم الجاهزة ضدهم من قبيل التحريض لقلب النظام الحكم وعلى رأسهم المرجع الديني الشيخ عيسى قاسم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.