رئيس مركز محاربة الارهاب: مجرمو داعش يفرون من سوريا الى باكستان

32


أكد رئيس مركز محاربة الإرهاب، التابع لرابطة الدول المستقلة، الفريق أول أندريه نوفيكوف، اليوم الخميس، أن 90% من الأراضي السورية تحررت من الجماعات الاجرامية، فيما كشف عن توجه العناصر الاجرامية الى دولة باكستان.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن نوفيكوف، قوله: "إنه وفقا لتقييمات العسكريين، فاليوم تم تحرير 90% من أراضي الجمهورية العربية السورية من التنظيمات الإرهابية"، ووصف الأمر بأنه "نتيجة إيجابية ومهمة في الحرب على الإرهاب".

وكشف نوفيكوف أيضا عن الوجهة التي يهرب إليها مجرمو جماعة "داعش"، بعدما فقدوا السيطرة على معظم مناطق نفوذهم في سوريا، مبينا انهم "يفرون من سوريا حاليا، وينتقلون بشكل جماعي إلى إقليم وزيرستان في باكستان".

وكان الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله قد اكد في اكثر من مناسبة على اهمية مبادرة المقاومة بقتال الجماعات الاجرامية في سوريا قبل تمددها الى الاراضي الاخرى وتثبيت اقدامها في المنطقة، وفي اخر خطاب له خلال احياء يوم عاشوراء قال سماحته: أنه لو انتظر العراقيون والسوريون واللبنانيون الإدارة الأميركية والتحالف الدولي لكانت "داعش" ما زالت موجودة ولصحّ شعارها باقية وتتمدد.

وتتهم الجمهورية الاسلامية وقوى المقاومة في لبنان والعراق، الولايات المتحدة والكيان الصهيوني بدعم وتمويل وتسليح داعش من اجل خلق المشاكل للدول الاسلامية وخدمة المصالح الصهيونية الامريكية في المنطقة، وهو ما دفعها (قوى المقاومة) لقتال داعش وهزيمتها، إذ تعيش المنطقة هذه الايام اخر فصول المشروع الداعش الذي هزم على يد محور المقاومة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.