الامام الخامنئي: الاستفتاء الانفصالي في كردستان خيانة للمنطقة ويجب مواجهته

35

اعتبر قائد الثورة الاسلامية الامام السيد علي الخامنئي، امس الاربعاء، ان استفتاء انفصال كردستان بانه خيانة للمنطقة، وفيما حذر من تبعات هذه الاجراءات المدعومة من الكيان الصهيوني، دعا الى ضرورة تكاتف دول الجوار لمواجهة أي مشاريع تزعزع استقرار المنطقة.

وقال سماحة الامام الخامنئي خلال استقباله الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، ان امريكا والقوى الاجنبية لا يمكن الوثوق بها وهي تسعى وراء انشاء "اسرائيل جديدة" في المنطقة، مؤكدا على اهمية التعاون بين تركيا والجمهورية الاسلامية في مواجهة مخططات الاعداء.

واعرب سماحة قائد الثورة الاسلامية عن ترحيبه بالتعاون الايراني التركي في مؤتمر آستانا والمسيرة التي تشهد تحسنا بشان القضايا السورية اثر هذا التعاون، لكنه استدرك قائلا: الا ان قضية داعش والتكفيريين لن تنتهي بهذه الصورة وان حل هذه القضية بحاجة الى برنامج طويل الامد وملموس.

ووصف سماحته اجراء الاستفتاء غير الشرعي في اقليم كردستان العراق بانه خيانة بحق المنطقة ويؤدي الى تهديد مستقبلها، محذرا من التبعات الطويلة الامد التي تلحق بدول الجوار نتيجة هذا الاجراء، ودعا تركيا والعراق وايران الى اتخاذ أي اجراء ممكن ازاء هذه القضية، كما شدد على ضرورة اخذ الحكومة العراقية قرارات اكثر حزما بهذا الشأن.

ولفت قائد الثورة الاسلامية الى ان القوى الاجنبية وسيما الكيان الصهيوني تسعى وراء انشاء "اسرائيل جديدة" في المنطقة وايجاد اداة لبث الخلاف واثارة النزاع، واكد سماحة قائد الثورة الاسلامية على اهمية اتخاذ قرارات جادة وعاجلة، وفي اطار اجراء موحد يجب مواجهة هذه القضية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.